تفاصيل الخبر

مؤتمر صحفي حول تنفيذ المرحلة الثانية من الاستطلاع التربوي الشامل

11 فبراير 2018

عقدت إدارة تقييم المدارس بوزارة التعليم والتعليم العالي اليوم مؤتمراً صحفياً حول الإعلان عن موعد انطلاقة تنفيذ المرحلة الثانية من الاستطلاع التربوي الشامل، والتي ستبدأ في تاريخ 4 مارس من الشهر القادم.
حضر المؤتمر السيد عمر النعمة مدير إدارة تقييم المدارس، والسيد حمد علي رئيس قسم الإعلام في وزارة التعليم والتعليم العالي، والوفد العماني التربوي برئاسة الدكتور محمد بن علي العلوي نائب مدير مكتب إدارة مشروع مركز تقييم الأداء المدرسي بوزارة التربية والتعليم في سلطنة عُمان.
وفي بداية المؤتمر؛ رحب السيد عمر النعمة مدير إدارة تقييم المدارس بالسادة أعضاء الوفد العماني الكريم، وذلك على تواجدهم الطيب، وحرصهم على الاطلاع على تجربة دولة قطر في مجال تقييم الأداء المدرسي، وتبادل الخبرات والمعرفة بين الدولتين، كما قدم شكره وامتنانه لجميع وسائل الإعلام المحلية على تعاونها اللامحدود في توعية المجتمع، وتثقيفه بكافة المعلومات والأخبار المتعلقة بوزارة التعليم والمدارس.
وأوضح السيد عمر النعمة مفهوم العمل على تفيذ الاستطلاع التربوي الشامل قائلاً: إن كل منظمة حكومية كانت أو شبه حكومية تقوم على عدة أدوات لقياس جودة عملها من خلال أخذ آراء المستفيدين منها، والمنظمة التي لا تهتم بآراء مستخدمي خدماتها لا تتطور نهائياً؛ ولهذا قامت وزارة التعليم والتعليم العالي بالعمل على تنفيذ مشروع الاستطلاع التربوي الشامل؛ لقياس رضا جميع الأطراف المعنيين في العملية التعليمية وهم: الطالب، وولي الأمر، والمعلم.
ولفت السيد عمر النعمة إلى أن إدارة تقييم المدارس بهيئة التقييم حرصت على مدار ثلاثة عشر عاماً على تنفيذ مجموعة من الاستطلاعات التربوية التي تقيس مختلف جوانب العملية التعليمية الموجهة لجميع المشاركين والمستفيدين في العملية التعليمية ، وبهدف تكوين صورة شاملة عن واقع التعليم في المدارس والاستفادة منها في إعداد الخطط العلاجية اللازمة لتحسين خدماتها، والتي تساهم في تطوير المنظومة التعليمية، وتحسين مستوى أداء المدارس ومخرجاتها التعليمية.
وأكد النعمة على ضرورة وأهمية تعاون الأعضاء المعنيين في العملية التعليمية سواء من طلاب و معلميين وإدارة مدرسية حكومية أو خاصة ورياض أطفال وأولياء أمور معنا في الإجابة عن أسئلة الاستبانات، التي سيتم توزيعها عليهم بكل مصداقية وشفافية، وذلك بهدف الاطمئنان على سير العملية التعليمية ونجاحها، والتعرف على الجوانب المتعلقة بالبيئة التعليمية والأنشطة اللاصفية، والأداء المدرسي، وما إلى ذلك؛ حتى يتم الوقوف عندها وتطويرها وتحسينها بما يتناسب مع طموح دولة قطر في التعليم.
وقال مدير إدارة تقييم المدارس: إن الاستبانات ستكون عبارة عن استبانة إلكترونية لطلاب الصفوف الرابع الابتدائي ولغاية الصف الثاني عشر لمدة شهر كامل، بالإضافة إلى استبانة ورقية ستوزع على طلاب مرحلة رياض الأطفال، ليجيب عن أسئلتها أولياء الأمور.
وأضاف قائلاً: إن عدد المدارس التي ستشارك في تنفيذ مشروع الاستطلاع التربوي الشامل هي 147 مدرسة حكومية، و 148 مدرسة خاصة، وبالنسبة لعدد مدارس رياض الأطفال  75 روضة حكومية، و 94 روضة خاصة، حيث سيتم تجميع كافة الاستبانات، ثم تحليلها، وإصدار النسب عن طريق بطاقات تقرير الأداء المدرسي، وتقرير التعليم السنوي في مدارس دولة قطر، بهدف معرفة الطلاب وأولياء الأمور مستوى المدرسة، وحتى تتعرف إدارة المدرسة نفسها على جودة التعليم والخدمات التي تقدمها، وكذلك نسبة الاختبارات الوطنية، بالإضافة إلى أنه سيتم عقد مقارنة بين نسبة الأداء بين العاميين (الحالي والماضي)، وسيتم عقد مقارنة بين أداء المدارس الحكومية والخاصة.
وشدد النعمة على جميع المدارس ضرورة استكمال الاستطلاع التربوي الشامل في الوقت المحدد ، لأنه سيعود بالمردود الإيجابي على الجميع لمعرفة نسبة رضا الطلاب وأولياء الأمور والمعلمين؛ نظراً لأن الاستبانات عبارة عن أداة جيدة لمعرفة جودة المدارس ومستوى أدائها، بالإضافة إلى أن الوزارة حريصة على معرفة آراء المختصين بالعملية التعليمية بكل دقة وشفافية وبسرية تامة.
وقدم السيد عمر النعمة للوفد العماني دروعاً تذكارية بمناسبة زيارتهم لوزارة التعليم والتعليم العالي ، وقدم شكره وامتنانه على زيارتهم التي تعكس روابط الأخوة العميقة والممتدة بين البلدين، وحرص خبراء التعليم في سلطنة عُمان على الاستفادة من تجربة دولة قطر في تقييم الأداء المدرسي، وزيارة عدد من المدارس الحكومية.
 

التعليقات

عفوا، لا يوجد تعليقات!

اضف التعليق جديد

عنوان التعليق *
 
الاسم *
 
البريد الإلكتروني
 
التعليق *
 

الصور المتعلقة

التربوي الشامل
التربوي الشامل