تفاصيل الخبر

النعيمي:اليوم الرياضي نشر الوعي بأهمية الرياضة لدى المواطنين والمقيمين

13 فبراير 2018

شارك سعادة الدكتور إبراهيم بن صالح النعيمي وكيل وزارة التعليم والتعليم العالي أبناءه الطلاب ومسؤولي وموظفي الوزارة في الفعاليات والمسابقات الرياضية المختلفة التي عقدت بالمركز الرياضي بمدرسة اليرموك الإعدادية للبنين، بحضور جمهور كبير والذي يعتبر أحد المراكز الثلاثة التي أعدتها وزارة التعليم والتعليم العالي احتفالاً باليوم الرياضي.

وقال سعادته بهذه المناسبة: ان اليوم الرياضي هو يوم احتفالي تستعد له كافة فئات المجتمع ، فهذا اليوم يجب أن يكون جزءاً من نمط حياتنا اليومية. وأنا أرى أن اليوم الرياضي كفعالية سنوية نشر الوعي بأهمية الرياضة لدى المواطنين والمقيمين على أرض قطر.
وأضاف سعادته قائلا: ونحن كوزارة التعليم والتعليم العالي أن ننشر هذا الوعي وأن نؤكد على ثقافة الرياضة للجميع التي يجب أن تكون ثقافة متأصلة في المجتمع، و غرسها في نفوس أطفالنا منذ نعومة أظفارهم وبالتالي يكبرون بوعيهم ومعرفتهم لأهمية الرياضة في حياتهم، مما يقودهم الى حياة طبيعية صحية. هذا اليوم أيضاً يوم لاكتشاف المواهب الرياضية ، فبين هؤلاء الشباب كفاءات وقدرات رياضية في الألعاب المختلفة نعمل أيضا على تنميتها ورعايتها بالشكل الصحيح. وهذا دور الوزارة الذي تلعبه بالتعاون مع الجهات المختصة مثل الأندية والاتحادات الرياضية ووزارة الثقافة والرياضة.
  
وشارك سعادته في الأنشطة والفعاليات الرياضية عدد من كبار مسؤولي الوزارة منهم السيد عمر النعمة مدير ادارة تقييم المدارس، والسيد حسن المحمدي مدير إدارة العلاقات العامة والاعلام، والسيد ناصر محمد المالكي المستشار بمكتب سعادة وزير التعليم والتعليم العالي، وعدد من السادة مديري المدارس.
 
وبهذه المناسبة ، قالت السيدة فوزية الخاطر وكيل الوزارة المساعد للشؤون التعليمية : إن المرأة هي نصف المجتمع، ونجاح المجتمع يحتاج إلى أم قوية وأخت قوية، ومعلمة قوية ، وطالبة قوية، والمفهوم العام بالقوة يعني القدرة على فعل الكثير من المهام والواجبات، وأغلب الواجبات التي تواجهها تعتمد اعتماداً كلياً على صحتها النفسية والبدنية، وحتى تقوم المرأة بمختلف فئاتها ، يجب عليها الاهتمام بصحتها وطاقتها، وهذا يحتاج منها إلى الاهتمام بالمحافظة على النشاط البدني المستمر لتحقيق أهدافها في التعليم والحياة، وكذلك الاستفادة من أنشطة اليوم الرياضي للدولة .
 أكد السيد حسن المحمدى مدير إدارة العلاقات العامة والاعلام بوزارة التعليم على اهمية اليوم الرياضي للمدارس والطلاب وجميع الاطقم  التدريسية والادارية بالمدارس فى تعريف الجميع بأهمية الرياضة للفرد والمجتمع ودورها فى بناء الامم كركن اساسى ضمن اركان بناء الحضارات ، لافتاً الى ان الرياضة اصبحت ضمن ثقافة المدارس الحكومية والخاصة كنشاط يومي يساعد في رفع المستوى الاكاديمى للطلاب لما لها من تأثير إيجابي على صحة الطالب وسلامة ذاكرته وتنشيطها .
 
واشار الى ان  الفعاليات الرياضية التي تقام في هذا اليوم تحقق الأهداف الاستراتيجية الوطنية للدولة والتي تولى الفرد وصحته وتنمية قدراته العقلية أهمية بالغة صحة ، كما تنسجم مع رؤية قطر الوطنية 2030 وتجعل الرياضة جزءا مهما في حياة كل إنسان يعيش على أرض قطر سواء من المواطنين أو المقيمين، إذ الهدف من تخصيص هذا اليوم هو تحويل الرياضة إلى منهج حياة، وأن يكون دافعاً على ممارستها يوميًا وليس مجرد هواية أو نشاط محدّد بيوم أو ساعات محدّدة، سيما وأن الرياضة تعزّز الترابط بين مختلف شرائح المجتمع وتساعد على دمج الفرد بالمجتمع وخثه على ان يكون عنصر مهم وفعال فى مجتمعه .
 
وختم المحمدى حديثه بالتوجه بالشكر والعرفان لقيادتنا الرشيدة التى لم تدخر جهد فى رفعة الوطن والعمل على تنمية وبناء المواطن القطرى من جميع النواحى سواء القدرات العقلية او الجسمانية والصحية 
 
من جانبه قال السيد حمد مرحب رئيس قسم الاعلام بوزارة التغليم والتعليم العالى انه مع إشراقة شمس الثلاثاء الثاني من شهر فبراير من كل عام، تشهد قطر تجربة فريدة من نوعها أبهرت العالم، تقدم فيها نموذجا ريادياً وفريداً، حيث يتسابق فيه الجميع للاحتفال بيوم الرياضة ، لتصبح قطر ملعباً كبيراً يشع حيوية ونشاطاً، وتتحول فيها جميع الأماكن والأحياء والمناطق إلى ملاعب رياضية لمزاولة مختلف الأنشطة الرياضية ، بما يؤكد التزام الجميع بتحقيق الهدف الذي من أجله صدر القرار الأميري رقم (80) لسنة 2011، بأن يكون يوم الثلاثاء من الأسبوع الثاني من شهر فبراير من كل عام يوماً رياضياً للدولة تأكيدا لأهمية الرياضة في حياة الأفراد والمجتمع وتعميم ثقافة الوعي بضرورة ممارسة النشاط الرياضي، وأشار ان وزارة التعليم تولى اليوم الرياضى أهمية خاصة وذلك من خلال اقامة العديد من الفعاليات الرياضية يالعديد من مدارس الدولة للطلاب واولياء الامور ، كما تتضمن تلك الفعاليات العديد من الانشطة التى تعزز قيمة الرياضة داخل النفوس وتعريف الطلاب بأهميتها فى حياة الفرد وانعكاسها على صحته ومستواهم الاكاديمي ، مشيراً الى ان التربية البدنية والرياضة حازت على اهتمام الوزارة الفترة الماضية .
 
في السياق نفسه  أشاد السيد جمال السويدي منسق فعاليات اليوم الرياضي بحسن التنظيم هذا العام الذي كان أكثر من رائع. وتنوع الألعاب والفعاليات، ونوه بمشاركة ذوي الاحتياجات الخاصة والأندية المشاركة ووجه شكره الى نادي قطر لمشاركته الفاعلة في هذه الفعاليات.
 
ووسط مشاركة كثيفة وفاعلة من الطلاب والمعلمين في الفعاليات الرياضية التي أقامتها وزارة التعليم والتعليم العالي ابتهاجاً باليوم الرياضي للدولة، انطلقت فعاليات اليوم الرياضي في ثلاث مراكز رياضية هي مركز مدرسة اليرموك الإعدادية للبنين ومركز مدرسة طارق بن زياد للبنين، بينما خُصص مركز  مدرسة آمنة بنت وهب الإعدادية للبنات لموظفات الوزارة والطالبات والمعلمات والإداريات بالمدارس، وذلك وسط حضور جمهور غفير من المشاركين من الهيئتين الإدارية والتدريسية وأولياء الأمور والطلاب.
 
وقد اشتملت الفعاليات الرياضية على أنشطة متعددة وفقرات رياضية منوعة ما بين رياضات مشي ومباريات كرة قدم وطائرة،  وتنس الطاولة ، والفروسية، والموانع  ، بالإضافة الى  اجراء الاختبارات الحيوية ( سكر ـ ضغط ـ طول ـ وزن ـ نظر ). وقد قسم المشاركين إلى فرق ومجموعات لممارسة مختلف المناشط المدرسية المشار إليها
كما شمل البرنامج ألعاباً خاصة بطلاب الدعم الإضافي مثل كرة الجرس.
 المركز الرياضي للموظفات والطالبات بمدرسة آمنة بنت وهب الإعدادية للبنات
حضر أنشطة وفعاليات مدرسة آمنة بنت وهب الإعدادية عدد من طالبات مدارس قطر الحكومية والخاصة، وأولياء أمورهن، وأخصائيات التعليم لقسم التربية البدنية التابع لإدارة التوجيه التربوي، و أخصائيات قسم البرامج والأنشطة التابع لإدارة شؤون المدارس، وعدد من طالبات الطفولة المبكرة، وطالبات الدعم التعليمي الإضافي.
وقالت السيدة نادية لرم مديرة مدرسة آمنة بنت وهب الإعدادية للبنات: حينما صدر المرسوم الأميري عام 2011م بتخصيص يوم رياضي للدولة، حيث أصبحت قطر ملعباً كبيراً يحتضن المواطنين والمقيمين على أرضه للمشاركة في جميع ملاعب الدولة التي وفرت لهم مع كافة التسهيلات اللازمة لممارسة الأنشطة الرياضية.
وأشادت لرم بجهود المتطوعات من معلمات وطالبات المدرسة اللاتي حرصن على إخراج فعاليات اليوم الرياضي بأجمل صورة من خلال حسن التنظيم والترتيب، وقدمت شكرها وامتنانها للمؤسسات والشركات الوطنية التي تحافظ على تقديم المساندة والدعم اللازم في أية فعالية وطنية وهم: محلات الركن الرياضي، مطابع رينودا الحديثة، إدارة المرور في وزارة الداخلية، بي فت للقياسات الحيوية.
وتضمنت فعاليات مدرسة آمنة بنت وهب الإعدادية للبنات مسيرة مشي حول المدرسة في الهواء الطلق، جاء بعد ذلك فقرة تمارين الآيروبكس واللياقة البدنية تحت إشراف مدربات التربية الرياضية في الركن الرياضي ومركز بي فت، وانطلقت العديد من الممارسات الرياضية المختلفة مثل كرة القدم بمشاركة العديد من الفرق من مختلف المدارس ومدارس الجاليات والجمهور.
كما اشتملت فعاليات آمنة بنت وهب على فقرة الألعاب الشعبية، وتم تخصيص ركن خاص بالطفولة المبكرة تم تجهيزه برعاية الركن الرياضي، وركن خاص بالطالبات ذوي الاحتياجات الخاصة مع مراعاة الفعاليات المناسبة لقدراتهم واحتياجاتهم.
وتم توفير ركن خاص بالقياسات الحيوية لقياس السكر والضغط وتم توفير جهاز قياس كتلة الجسم ومؤشر السمنة لمحاربة السمنة، وتم توزيع عدد من المطبوعات التوعوية، وتميزت مدرسة آمنة بنت وهب بحسن الضيافة والكرم، حيث قدمت سلال الفواكه والأغذية الصحية وعبوات المياه والقهوة والعصائر لجميع ضيوفها بهدف امداد المشاركين بالطاقة اللازمة لاستكمال الأنشطة الرياضية وحفاظاً على صحتهم.
 
الرياضة أساس النمو والحركة
وبدورها، أشارت السيدة جميلة الماس الحمد استشارية تعليم من قسم التربية البدنية في إدارة التوجيه التربوي إلى أهمية الرياضة في حياة الإنسان ، فالرياضة تمثل الحركة ، والحركة تعتبر أساس النمو السليم والفكر السديد، والشخص الذي لا يمارس الرياضة يفتقر إلى النمو السليم، والجسم المتناسق والمتكامل الذي يتميز بالأجهزة الحيوية الصحية والسليمة، ولهذا يجدر بكل إنسان الاهتمام بالجانب الرياضي في حياته، وتخصيص القليل من الوقت لممارسة الحركة لمدة نصف ساعة على الأقل لحياة أفضل.
تكامل الرياضة مع المواد الدراسية
وتحدثت السيدة مروة محمد عبده من قسم التربية البدنية في وزارة التعليم والتعليم العالي عن فعالية مميزة تحمل عنوان ( تكامل الرياضة مع المواد)، وتدور فكرة النشاط حول ربط النشاط مع المواد الدراسية، فتقوم الطالبة بتطبيق ما تعلمته في إحدى المواد الدراسية مع مادة العلوم الاجتماعيات أو العلوم أو الرياضيات ، فمثلاً هناك ألعاب قائمة على الأطباق الطائرة الفردية، والجماعية( تمرير واستلام)، ولعبة رمي الكرة التي تعتمد على قوة الدفع، والفرق بين ارتداد الكرة ، ولعبة الخيش المرتبطة بسرعة الزمن ، ولعبة المعجون المعتمدة على حاسة اللمس وسرعة توزيع الأدوات حسب خاصيتها (ناعمة أو صلبة)، وكذلك لعبة حوض الماء الذي يقيس تأثير النفس ( السعة الحيوية للرئتين) على تحريك المركب أو الكرة في الماء.
ولفتت السيدة هيام الغرابات إلى أن اليوم الرياضي يعتبر يوم توعية مجتمعية ، يشير إلى الاهتمام بجسد الانسان ، حيث تعتبر الرياضة أهم وسيلة لمكافحة الأمراض، وعامل أساسي للقيام بالأعمال اليومية المعتادة والغير معتادة.
فعالية ماراثون المشي العائلي
وفي السياق نفسه، شاركت إدارة التعليم المبكر بالتعاون مع الاتحاد القطري الرياضة للجميع بفعالية ماراثون المشي العائلي ( برنامج 365 يوم نشاط ) الذي أقيم اليوم تزامناً مع احتفالات الدولة في اليوم الرياضي في استاد خليفة الدولي بمشاركة أطفال الرياض. KG1  و KG2 في تمام الساعة الثامنة صباحاً.
وتضمنت الفعاليات على فقرات رياضية ترفيهية تساعد النشء على الوعي في أهمية الرياضة في تكوين شخصيات رياضية صحية متكاملة، بالإضافة إلى مسابقات وألعاب جماعية وفردية لكسب ثقة النشء بالنفس وتنمية الروح الرياضية لديهم ، وتشجيعهم من خلال تقديم الجوائز.
هذا وقد تم تخصيص فريق يضم شخصيات كرتونية محبوبة عند الأطفال لزيادة رغبتهم بالمشاركة، وتم توفير وجبات غذائية صحية لجميع الطلاب المشاركين.

التعليقات

عفوا، لا يوجد تعليقات!

اضف التعليق جديد

عنوان التعليق *
 
الاسم *
 
البريد الإلكتروني
 
التعليق *
 

الصور المتعلقة

النعيمي: اليوم الرياضي نشر الوعي بأهمية الرياضة لدى المواطنين والمقيمين على أرض قطر
النعيمي: اليوم الرياضي نشر الوعي بأهمية الرياضة لدى المواطنين والمقيمين على أرض قطر
النعيمي: اليوم الرياضي نشر الوعي بأهمية الرياضة لدى المواطنين والمقيمين على أرض قطر
النعيمي: اليوم الرياضي نشر الوعي بأهمية الرياضة لدى المواطنين والمقيمين على أرض قطر
النعيمي: اليوم الرياضي نشر الوعي بأهمية الرياضة لدى المواطنين والمقيمين على أرض قطر
النعيمي: اليوم الرياضي نشر الوعي بأهمية الرياضة لدى المواطنين والمقيمين على أرض قطر
النعيمي: اليوم الرياضي نشر الوعي بأهمية الرياضة لدى المواطنين والمقيمين على أرض قطر