تفاصيل الخبر

التعليم تستقبل طلابها الفائزين بمعرض آيتكس الدولي بالورود

13 مايو 2018

وصل وفد طلاب قطر في ساعة متأخرة من ليل أمس السبت إلى مطار حمد الدولي، قادما من العاصمة الماليزية كوالالمبور بعد انتهاء مشاركته في المعرض الدولي للاختراعات والابتكارات التقنية "آيتكس 2018" التي أقيمت هناك خلال الفترة من 8-12 مايو الجاري، وحقق طلابنا فيها 5 ميداليات ذهبية وواحدة فضية.

 

ونظمت وزارة التعليم والتعليم العالي استقبالا للبعثة، حيث كان على رأس وفد الوزارة في الاستقبال السيد حسن عبد الله المحمدي مدير إدارة العلاقات العامة والاتصال بالوزارة، إلى جانب أولياء أمور الطلاب ومسؤولي المدارس.

 

وفي هذا المعرض، حصدت مدرسة البيان الثانوية للبنات ميداليتين ذهبيتين. كما حصد فريق مشترك من مدرسة طارق بن زياد الثانوية وأحمد بن حَنْبَل الثانوية وابو بكر الصديق الاعدادية ذهبية. وتوجت مدرسة خالد بن الوليد الاعدادية بذهبية. في حين حصل فريق مشترك من مدرسة البيان الثانوية للبنات ومدرسة مصعب بن عُمير الثانوية للبنين وأكاديمية المها بميدالية ذهبية. وأخيرا نالت مدرسة الخور الثانوية للبنات ميدالية فضية في نفس المعرض.

 

وكانت مدرسة البيان الثانوية للبنات قدمت في المعرض مشروعاً بعنوان (جهاز إنذار ذكي لمرضى التشنجات)، وقامت بإعداده الطالبتان سارة كمال الدين حمزة وحصة ناصر أحمد السويدي بإشراف الفاضلة بان نجم الدين عبد الله، ومن نفس المدرسة قدمت الطالبات آمنة المهندي، وتالا عامر اللوزي، وندى عصام بحثاً بعنوان (المرشد الإلكتروني للمكفوفين) بإشراف الفاضلة/ براء حروب. ومن مدرسة أحمد بن حنبل الثانوية للبنين ومدرسة طارق بن زياد الثانوية للبنين قدم الطالبان عبد الرحمن فهد المظفر، ومحمود عبد الحميد القاسم بحثاً بعنوان (استخدام تقنية معالجة الصور لفرز النفايات آلياً –علوم الكمبيوتر) بإشراف الفاضل/ باسم خليل يوسف. أما مدرسة خالد بن الوليد الإعدادية للبنين فقد قدم منها الطالبان/ محمد المغربي وحمد الكربي بحثاً بعنوان (جهاز فاصل الدوامة لسحب التسريبات النفطية وإعادة فصلها)، وأشرف عليهما الفاضل/ أحمد صلاح. ومن مدرسة البيان الثانوية للبنات وأكاديمية المها ومدرسة مصعب بن عمير، قدم الطلاب/ مظفر نور الدين والدانة الدوسري وعلياء الكواري بحثاً بعنوان (Voice Recognition)، وأشرف عليهم الدكتور جوزيف بطرس من جامعة تكساس أي آند إم في قطر. أما الطالبتان/ شريفة أحمد علي المهندي وثاجبة محمد يعقوب الهيل من مدرسة الخور الثانوية للبنات فقدمتا بحثاً عن الكيمياء وعلم المواد بإشراف الفاضلة/عزة محمد سعد أبوهاشم.

 

ثمرة البحث العلمي في المدارس

وقد عبر السيد حسن عبد الله المحمدي مدير إدارة العلاقات العامة والاتصال بوزارة التعليم والتعليم العالي عن سعادته بهذا التتويج الذي يضاف الى قائمة طويلة من إنجازات وزارة التعليم التي حققها طلاب مدارس الدولة خلال السنوات الماضية، مشيراً إلى أن وزارة التعليم تضع طلابها المتميزين نصب عينيها وتوليهم عناية خاصة وتستثمر في قدراتهم، إيماناً منها برؤية القيادة الرشيدة بضرورة الاستثمار في العنصر البشرى الذي نعتبره مستقبل هذا الوطن.

 

وأضاف المحمدي خلال تصريحات صحفية على هامش حفل استقبال الطلاب، إن التتويج الذي حققه الطلاب في هذا المعرض الدولي الهام، والذي شارك فيها أكثر من ألف طالب من مختلف دول العالم، يعتبر من نتائج عملية البحث العلمي في المدارس، مؤكداً أن خطة البحث العلمي التي وضعتها الوزارة تمشى بخطى سريعة وثابتة وسيكون لها انعكاس كبير على الحياة العلمية في دولة قطر الفترة القريبة المقبلة.

 

وقال الاستاذ اسماعيل عبد الباقي شمس مدير مدرسة ابوبكر الصديق، ان هذا التتويج هو من انجازات دولة قطر التي تدعم عملية البحث العلمي في جميع مدارسها، مؤكدا على اهمية الابحاث العلمية التي تقدم بها طلاب دولة قطر في هذا المحفل العلمي الهام، وحرص المدارس على المشاركة في مثل هذه الفعاليات حيث يكتسب الطلاب خبرة من خلال الاحتكاك والتعرف على مجريات عملية البحث العلمي في جميع دول العالم.

 

فرحة أولياء المور والطلاب

وقد عبر عدد من أولياء أمور الطلاب عن سعادتهم بإنجاز أبنائهم في المعرض الدولي، مؤكدين أن وزارة التعليم لها كل الشكر والتقدير على دعمهم المتواصل للمدارس والعملية التعليمية في قطر، وفى هذا السياق قال السيد محمد عتيق الدوسري والد الطالبة الدانة الدوسري، أنه سعيد بمشاركة ابنته في هذا الحدث الدولي، مشيداً بقدرات أبناء قطر وطموحهم في رفع اسم قطر عالياً، حيث حصلت دانة على قبول في جامعة تكساس وستلتحق بها بعد الانتهاء من المرحلة الثانوية هذا العام.

 

وقالت الطالبة دانة الدوسري من مدرسة البيان الثانوية، أنهم شاركوا ببحث وهو برنامج للتعرف على الصوت بالتعاون مع جامعة تكساس، مشيرة الى أنه برنامج هام للتعرف على بصمة الصوت ومن الممكن أن يتم استخدامه في المطارات وتأمين العديد من مؤسسات الدولة في حماية بيانات الأشخاص، متقدمة بالشكر لواحة قطر للعلوم والتكنولوجيا ولوزارة التعليم على مساندتهم في هذه البحث الذي مكنهم من الفوز بالميدالية الذهبية في معرض أيتكس الدولي 2018.

 

من جهتها قالت الطالبة سارة كمال الدين من مدرسة البيان الثانوية ان هذا الانجاز يتم إضافته لدولة قطر ومدارسها التي اتخذت طريق التميز والبحث علمي للوصول الى العالمية في جميع المجالات، مشيرة الى قوة المنافسة بين الفرق المشاركة من جميع الدولي، حيث ان أبحاث طلاب دولة قطر قد ابهرت جميع لجان التحكيم والمشاركين لما لها من اهمية في معالجة الكثير من التحديات العالمية.

 

وقالت الطالبة شريفة احمد المهندي من مدرسة الخور الثانوية للبنات، انها شاركت مع زملائها في الفوز بالميدالية الذهبية بمعرض ايتكس الدولي 2018 عن البحث العلمي " استخدام البلاستك قابل للتحلل عن طريق قشور فول الصويا"، متقدمة بالشكر لدولة قطر وعزمها على رفع اسم قطر في جميع المحافل الدولية.

 

وقال الطالب عبد الرحمن المظفر صف عاشر بمدرسة طارق بن زياد، انهم حصلوا على الميدالية الذهبية عن بحثهم العلمي الخاص بإعادة تدوير المخلفات الياً، مؤكداً ان جميع ابحاث طلاب دولة قطر تعالج الكثير من التحديات التي تعاني منها العديد من الدول، وهو ما أهل أبحاثهم للفوز بتلك الميداليات، هذا بخلاف ان ابحاثهم قابلة للتطبيق على ارض الواقع ومن الممكن ان تتبانها بعض الشركات لتفيد دولة قطر.

وقال الطالب حسام محمد المغرم من مدرسة خالد ابن الوليد، ان بحثهم يعتبر قفزة في عالم التكنولوجيا حيث يقوم بفصل النفط عن الماء ويتم استخدامه في التسربات النفطية التي تجتاح الكثير من دول العالم خاصة منطقة الخليج العربي حيث المحافظة على البيئة البحرية التي تعد كنز هام لكل دول المنطقة، مشيراً الى انهم بخلاف حصولهم على الميدالية الذهبية حصلوا على جائزة أفضل جهاز مشارك بالمعرض.

 

وقال الطالب محمود عبد الحميد انه سعيد بهذا التتويج حيث انه هذا المعرض يعتبر من أكبر المعارض العلمية على مستوى العالم، مشيرا الى اهمية الركيزة البحثية العلمية في دولة قطر والتي توليها قيادتنا اهمية بالغة لما لها من اهمية في وضع قطر في مصاف الدول المتقدمة.

 

‏وقال الاستاذ احمد صلاح الدين محمد من مدرسة صلاح الدين مشرف على البحث العلمي "فصل النفط عن المسطحات المائية"، ان البحث تكمن اهميته في معالجة مشاكل تعاني منا العديد من الدول، حيث حصل البحث على ميدالية ذهبية وأفضل جهاز مبتكر في المعرض الذي يعتبر اهم معرض لأبحاث الطلاب على مستوى العالم، متقدما بالشكر لوزارة التعليم على دعمها المتواصل لعملية البحث العلمي في المدارس.

 

من جهته قال الاستاذ على محمد حسن منسق تكنولوجيا المعلومات في مدرسة ابو بكر الصديق الإعدادية للبنين، تكللت جهود الفريق الطلابي الممثل لمدرسة أبو بكر الصديق الإعدادية بالفوز بالميدالية الذهبية في مسابقة ايتكس العالمية بماليزيا للبحث العلمي، حيث ان البحث الفائز من إعداد الطالبين عبد الرحمن المظفر ومحمود صوالحة والمعلم باسم خليل سالم.

 

وأشار الى ان هذه الجهود جاءت لمواكبة واستمرارية التفوق والإبداع بعد الفوز الذي حققته المدية العام الماضي بالمركز الاول بالتصميم الميكانيكي على مستوى العالم في مسابقة FLL وليس بالغريب على أبناء قطر وضع بصمة عالمية لدولتنا الحبيبة قطر في مجال التعليم وسيبقى مستمرا ان شاء الله في ظل وجود كوكبه من المعلمين المحترفين والمتميزين في مجال تكنولوجيا المعلومات يوجهون ويرشدون الطلبة الموهوبين والمبدعين لإيجاد حلول مبتكرة

 ​

التعليقات

عفوا، لا يوجد تعليقات!

اضف التعليق جديد

عنوان التعليق *
 
الاسم *
 
البريد الإلكتروني
 
التعليق *
 

الصور المتعلقة

التعليم تستقبل طلابها الفائزين بمعرض آيتكس الدولي بالورود
التعليم تستقبل طلابها الفائزين بمعرض آيتكس الدولي بالورود
التعليم تستقبل طلابها الفائزين بمعرض آيتكس الدولي بالورود
التعليم تستقبل طلابها الفائزين بمعرض آيتكس الدولي بالورود