تفاصيل الخبر

التعليم وهواوي تُعلنان عن (هواوي قطر) للتميز في التعليم العالي

1 نوفمبر 2018

عقدت وزارة التعليم والتعليم العالي بالتعاون مع شركة هواوي اليوم مؤتمراً صحفياً حول الإعلان عن برنامج "هواوي قطر" للتعليم ولتنمية المهارات الرقمية؛ بحضور سعادة الدكتور إبراهيم النعيمي وكيل وزارة التعليم والتعليم العالي، والسيد بنغ جنيغ لينغ مساعد سفير جمهورية الصين الشعبية للشؤون الاقتصادية، والسيد فرانك فان تاو الرئيس التنفيذي لشركة هواوي للتكنولوجيا، والدكتور خالد العلي مدير هيئة التعليم العالي والسيد حسن عبدالله المحمدي مدير إدارة العلاقات العامة والاتصال بوزارة التعليم والتعليم العالي، والذي عقد بمقر مبنى وزارة التعليم والتعليم العالي بالطابق الثامن.


وقال سعادة الدكتور إبراهيم النعيمي وكيل وزارة التعليم والتعليم العالي:  (يسعدني اليوم أن ألتقي بكم جميعاً من خلال لقائنا هذا حول إطلاق برنامج "هواوي قطر" للتعليم ولتنمية المهارات الرقمية، وأعرب لكم عن خالص فخرنا واعتزازنا للتعاون المشترك الذي تبرمه وزارة التعليم والتعليم العالي مع شركة "هواوي" من أجل دعم وتنمية قادة المستقبل في قطر، ودعم قطاع تكنولوجيا المعلومات والاتصالات؛ بهدف نشر روح الابتكار والإبداع بين طلبة تكنولوجيا المعلومات والاتصالات بدولة قطر).


وأشار سعادته إلى أن الوقت الراهن في عصر  السرعة، أصبح التعليم فيه مطلباً أساسياً للعيش مع متطلبات العالم، وأصبحت التكنولوجيا جزءاً لا يتجزأ من عنصر التعليم، فقد أدخلت المناهج التعليمية عبر أدوات وسائل التكنولوجيا المختلفة، ونجدها أمام أعيننا في المدرسة والجامعة، ولا يمكن أن نتخيل حياة الباحثين عن العلم والتطور دون استخدام تكنولوجيا المعلومات والاتصال.


وأكد سعادة وكيل التعليم على أن الحاجة إلى التكنولوجيا أصبحت ضرورية لتمكين طلابنا من الاستمرار في التعلم الذاتي طوال حياتهم، فالتعليم الرقمي فتح أبواب المعرفة على مصراعيها أمام الصغير والكبير، وهي الآن في متناول الجميع، وذلك لما تتميز به عن غيرها من الوسائل التقليدية.


ولفت سعادته إلى ما قامت بتحديده شركة "هواوي" مع وزارة التعليم والتعليم العالي، حيث تم تخصيص ثلاثة مجالات لمشاريع ذات صلة بالتعليم العالي، والتي تشمل مشاريع أكاديمية تقع في صلب الخدمات الأساسية للوزارة، وهي: برنامج لتنمية مواهب طلبة مرحلة التعليم العالي والتدريب من خلال المسابقة الخاصة بمهارات تكنولوجيا المعلومات والاتصالات، وبرامج التدريب المهني لطلاب مرحلة التعليم العالي، وبرنامج بذور المستقبل (رحلة دولية).

 

من جانبه؛ عبر السيد بنغ جنيغ لينغ مساعد سفير جمهورية الصين الشعبية للشؤون الاقتصادية عن سعادته وفخره بالشراكة والفرصة العظيمة التي منحتها وزارة التعليم والتعليم العالي شركة "هواوي"، وذلك لطرح برنامجها لتطوير المهارات الرقمية لدى طلاب التعليم الجامعي، حيث تعتبر شركة "هواوي" أحد أكبر الشركات الرائدة عالمياً في مجال توفير البنية التحتية لتكنولوجيا المعلومات والاتصالات والأجهزة الذكية، ولديها الكثير من الشراكات مع شركة "أوريدو" في قطر، وأيضاً مع مستخدمي الأجهزة الحديثة للشركة.


وقال السيد فرانك فان تاو الرئيس التنفيذي لشركة "هواوي" للتكنولوجيا بأن الشركة تلتزم بدعم احتياجات دولة قطر مما يجعل رعاية المواهب في تكنولوجيا المعلومات والاتصالات عنصراً حيوياً في هذا المجال، وأضاف: "وإذ تواصل دولة قطر سيرها بثبات نحو تحقيق تحولها الرقمي، سنواصل بدورنا العمل مع الحكومة لضمان إدخال أفضل الممارسات ومعايير الصناعة العالمية إلى قطاع تكنولوجيا المعلومات والاتصالات على الصعيد الإقليمي، وبالتالي دعم الأهداف الطموحة لرؤية قطر الوطنية 2030".


وأضاف فرانك فان: "لدينا ثقة كبيرة بأن البرنامج سيحقق أهدافه من تمكين الطلاب في مجال التكنولوجيا، ولدينا تطلع دائم للاستمرار مع وزارة التعليم والتعليم العالي وباقي الوزارات والشركات".


وقال الدكتور خالد العلي مدير هيئة التعليم العالي : "إن دورنا يتمحور حول تقديم الخدمات وتسهيل المهمات لطلاب التعليم العالي حتى يحصل أكبر عدد من طلابنا القطريين على هذه الفرصة الأكثر من رائعة، فالتكنولوجيا الآن تستحوذ على اهتمام الشباب القطري، وهذه الفرصة تعتبر من أفضل الفرص والمحببة إلى قلوبهم، ونتوقع أن يكون هناك أعداد كبيرة من المهتمين من الطلاب القطريين".


وقال السيد فرحان خان نائب رئيس شركة هواوي قطر: "إن البرنامج سيمنح فرصةً أمام الطلبة لاكتساب خبرة قيّمة في هذا القطاع، بحيث سيعمل المشاركون في مختبر حقيقي، وسيعكفون على معالجة بعض التحديات الأكثر تعقيداً في مجال تكنولوجيا المعلومات والاتصالات، وسيتلقى الطلاب مواد بروتوكول الإنترنت المتقدمة والحوسبة السحابية والتبديل والتوجيه وأمن الشبكات، كما يمثل البرنامج فرصة ليختبر الطلاب قدراتهم في المجالات الأكثر تطوراً في صناعة تكنولوجيا المعلومات والاتصالات.


وتتعاون شركة "هواوي" مع وزارة التعليم والتعليم العالي لتحقيق أهداف البرنامج، بحيث سيعمل الشركاء مع المؤسسات التعليمية لتحديد أفضل المواهب في دولة قطر ورعايتها، وتعزيز منصة بناء شراكات فعالة مع الموزعين المحليين، إلى جانب سد الفجوة بين الفصول الدراسية وسوق العمل من خلال تعزيز التحالفات التعليمية مع المؤسسات الرائدة في مجال الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات والاتصالات السلكية واللاسلكية.


كما قامت شركة "هواوي" بتطوير برنامج للتعليم العالي في خطوة تهدف إلى تعزيز البيئة الحاضنة للمواهب في تكنولوجيا المعلومات والاتصالات في دولة قطر كجزء من المسؤولية الاجتماعية للشركات، وأخَذَ تصميم هذا البرنامج في عين الاعتبار تلبية معايير التميز الدولية الحديثة المتزايدة من خلال تطوير مهارات وقدرات الطلاب وفقاً لأعلى المعايير المطلوبة في قطاع التكنولوجيا والاتصالات، إلى جانب تعزيز الإبداع والابتكار لدى الطلاب، وتمكينهم من مهارات التفكير النقدي القيّمة، وتزويدهم بمختلف الإمكانات الكفيلة بإنجاحهم كجيل صاعد في عالم رقمي متشعب التواصل، ودعم نجاح رؤية قطر الوطنية 2030.


وتستثمر شركة "هواوي" إمكاناتها في تطوير الجيل القادم من المواهب المحلية في مجال تكنولوجيا المعلومات والاتصالات من خلال مبادرات خاصة مثل "مسابقة تكنولوجيا المعلومات والاتصالات"، وبرنامج "بذور المستقبل" والذي يمثل فخر برامج شركة "هواوي" بحيث شمل نطاقها أكثر من 108 دولة على مدى عشر سنوات متتالية، ويهدف برنامج "بذور المستقبل" إلى نقل المعرفة، ومضاعفة اهتمام النشء والشباب بصناعة تكنولوجيا المعلومات والاتصالات، وتعزيز المشاركة على نطاق أوسع في المجتمع الرقمي.


وتؤمن شركة "هواوي" برد الجميل للمجتمعات المحلية، وبضرورة المساهمة في الصناعة المحلية من خلال مشاركة القيم العالمية، والدفع نحو تحقيق النمو على مستوى التوظيف والاقتصاد، فضلاً عن تعزيز الاستثمار والمشتريات المحلية، وتحقيق المواءمة مع إستراتيجيات تكنولوجيا المعلومات والاتصالات المحلية، والمساهمة في الرقمنة المحلية، وتحقيق الأهداف الوطنية.


تجدر الإشارة إلى أن برنامج "هواوي قطر" يعتبر برنامجاً يصب في مجال التعليم العالي، قامت به شركة "هواوي" ضمن إطار المسؤوليات الاجتماعية للشركات، وجاء بهدف إنجاح برامج التبادل ذات النفع، وتحقيق التعاون في مجال التعليم العالي، وهو معني بتطوير برنامج للتميز في التعليم العالي؛ من أجل تلبية المعايير الدولية الحديثة للمشاركة المجتمعية، إلى جانب توفير فرص اللحاق بالتعليم العالي لفائدة الطلبة؛ بقصد تطوير قدراتهم ومهاراتهم وإمكاناتهم ضمن نطاق الريادة الصناعية، وتمكينهم من البرامج التدريبية الكفيلة بإنجاحهم ضمن عالم تتزايد فيه المتطلبات التعليمية.

وترغب وزارة التعليم والتعليم العالي بالتعاون مع شركة "هواوي" من خلال برنامج التميز  في تعزيز أواصر التعاون والتبادل في المجال الأكاديمي؛ للرفع من مستوى المهارات والممارسات واكتساب أفضلها في إطار التعليم المهاري المطلوب في دولة قطر، والرفع من مستوى المهارات التحليلية والتفكير النقدي وروح الإبداع والابتكار تحت مظلة عالم رقمي مترابط، وذلك بهدف تعزيز التماسك الاجتماعي، واحترام قيم وتراث المجتمع القطري؛ لبلوغ الهدف السامي لرؤية قطر الوطنية 2030.​​

التعليقات

عفوا، لا يوجد تعليقات!

اضف التعليق جديد

عنوان التعليق *
 
الاسم *
 
البريد الإلكتروني
 
التعليق *
 

الصور المتعلقة

التعليم وهواوي تُعلنان عن (هواوي قطر) للتميز في التعليم العالي
التعليم وهواوي تُعلنان عن (هواوي قطر) للتميز في التعليم العالي