تفاصيل الخبر

الدكتورة حمدة السليطي : 292 عدد المتقدمين لجميع فئات جائزة التميز العلمي

20 نوفمبر 2018

كشفت الدكتورة حمدة حسن السليطي، الرئيس التنفيذي لجائزة التميز العلمي والأمين العام للجنة الوطنية القطرية للتربية والثقافة والعلوم ، أن العدد الإجمالي للمتقدمين لجائزة التميز العلمي في نسختها الثانية عشرة  بلغ 292 متقدم لجميع فئات الجائزة و البالغ عددها 9 فئات ، حيث يتم العمل حالياً على تقييم و تحكيم الملفات  من قبل لجان التحكيم المختلفة  و التي يليها إجراء المقابلات الشخصية للفئات التي يتطلب تقييمها اجرائها و سيكون ذلك في الأسبوع الأخير من شهر نوفمبر الجاري     ، ومن ثم إعلان أسماء الفائزين خلال شهر يناير 2019 المقبل . وأضافت الدكتورة حمدة السليطي أن حفل التكريم سيكون في الثالث من شهر مارس 2019  .

وقالت أن الجائزة شهدت العام الحالي إقبالاً كبيراً من قبل طلبة المدارس الحكومية والخاصة ، حيث عملت إدارة الجائزة بطريقة مكثفة العام الحالي في نشر ثقافة الجائزة والتعريف بها وبشروط التقدم وطرق تحضير الملف ، وذلك من خلال ورش العمل واللقاءات التعريفية التي شملت جميع مدارس الدولة من منسقين و طلبة ، مشيرة إلى أن جائزة التميز العلمي أحدثت حراكاً كبيراً بمؤسسات التعليم بدولة قطر سواء مدارس أو جامعات ، وعملت على نشر ثقافة التميز بين فئات الجائزة .

وأشادت الرئيس التنفيذي للجائزة ، بالاحترافية العالية والمتميزة التي يمتلكها أعضاء لجان التحكيم ، مشيرة إلى أن لجان التحكيم يعملون وفق معايير وآليات تم وضعها مسبقاً وخضعت للكثير من التعديل والتطوير على مدار إثنى عشر عاماً من عمر الجائزة ، مما عمل على الارتقاء بالجائزة وفئاتها وجعلها تتميز بمعايير دولية وعالمية تحمل بين طياتها التفرد والتميز لكل من يحصل عليها .

وأشارت الدكتورة حمدة السليطى أن الجائزة تمثل عنصراً مهماً من عناصر رؤية قيادتنا الرشيدة للتنمية البشرية وتحقيق التنمية المستدامة بدولة قطر ، وذلك من خلال تشجيع الكفاءات الوطنية للارتقاء والعمل والتميز ، وهذا يعكس اهتمام حضرة صاحب السمو الشيخ تميم بن حمد آل ثاني أمير البلاد المفدى بتشريف الحفل كل عام وتسليم الفائزين جوائزهم والاحتفاء بهم ، لافتة إلى أن الجائزة أصبحت علامة فارقة فتى تاريخ التعليم بدولة قطر  .

من جانبه قال السيد حسن عبدالله المحمدي رئيس اللجنة التنفيذية ليوم التميز العلمي ، أن اللجنة استقبلت طلبات الترشح للجائزة منذ بداية شهر أكتوبر وانتهت من إغلاق باب التقدم مع نهاية الشهر ذاته ، حيث تم تجهيز ملفات الطلبة  المتقدمين في صناديق مغلقة ، ومن ثم إرسالها للجان التحكيم لبدء عملية تحكيم الملفات وإجراء المقابلات الشخصية ، استعدادا لإعلان أسماء الطلاب الفائزين بداية شهر يناير المقبل 2019  .

ونوه المحمدي أن عدد الطلبة  المتقدمين لفئة الطالب المتميز للمرحلة الابتدائية وصل إلى 99  ، كما بلغ عدد الطلبة المتقدمين لفئة  المرحلة الإعدادية 42 طالب ، وتقدم 21 طالب لفئة الحاصلين على الشهادة  الثانوية ، كما تقدم 13 طالب   لفئة البحث العلمي ، و بلغ عدد خريجي الجامعات المتقدمين لفئة الطالب الجامعي  39 طالب .

وأوضح رئيس اللجنة التنفيذية ليوم التميز العلمي ، أنه بالنسبة لفئة المعلم المتميز فوصل عدد المتقدمين  15 معلم ، كما تقدم لفئة الماجستير 36 طالب من حملة شهادة الماجستير ، وتقدم لفئة حملة شهادة الدكتوراه 22 دكتور ، وبالنسبة لفئة المدرسة المتميزة فقد تقدمت  5 مدارس 3 مدارس حكومية و مدرستين من المدارس الخاصة  ، مشيراً إلى أنه بلغ عدد المتقدمين لجميع فئات الجائزة  292  ، وهى الملفات التي استقبلتها إدارة الاتصال والعلاقات العامة بوزارة التعليم .

وأكد المحمدي أن جوائز يوم التميز العلمي الذي يقام تحت الرعاية الكريمة لحضرة صاحب السمو الشيخ تميم  بن حمد آل ثاني أمير البلاد المفدى ، اصبحت من الأيام المشهودة في تاريخ التعليم بدولة قطر .

يذكر أن إطلاق جائزة التميز العلمي عام 2006 جاء تقديراً واحتفاءً بإنجازات قطر وأبنائها  في حقل التعليم، وبهدف نشر ثقافة الإبداع والتميز العلمي في المجتمع القطري، لتستمر مسيرة الجائزة وعطاءها ومخرجاتها المتميزة على مدى اثنتي عشرة سنة، بكل ما يعنيه النجاح وبالرغبة والتفاعل الإيجابي الواسع من المشاركات في كافة الفئات بحثا ورغبة قوية ودافعية لا حدود لها نحو الفوز والتميز وذلك كله تقديراً واحتفاء بالمتفوقين والمتميزين أكاديمياً .

 وتحتفل دولة قطر كل عام بيوم التميز العلمي ، تحت شعار " بالتميز نبني الأجيال " تأكيداً لاهتمام وحرص الدولة على تكريم وتشجيع أبناء وبنات قطر المتميزين والمتفوقين ، ما يعبر عن إيمانها العميق بأن أغلى ثروات قطر هي ثروتها البشرية ، وأن الاستثمار في التعليم هو أنجع السبل وأقصر الطرق لإعداد الأبناء للمستقبل لتحمل مسئولية النهوض بالوطن بسواعد أبنائه .

ولكل فئة من فئات الجائزة دليلها وشروط التقديم العامة ومعايير الترشح الخاص بها الخاص، حيث تعقد اللجنة المنظمة لجائزة التميز العلمي اجتماعات مستمرة مع الجهات والفئات المستهدفة لتعريفهم وتوعيتهم بإجراءات الترشح، سعيا منها لتوسيع دائرة المشاركة، فضلا عن تنظيم العديد من الفعاليات والورش في هذا السياق للتعريف برؤية الجائزة عموما .

وتُمنح جائزة التميز العلمي في تسع فئات، هي: جائزة التميز العلمي لطلبة المرحلة الابتدائية، وجائزة التميز العلمي لطلبة المرحلة الابتدائية وجائزة التميز العلمي لطلبة الرحلة الإعدادية، جائزة التميز العلمي لطلبة الشهادة الثانوية، جائزة البحث العلمي المتميز ،وجائزة التميز العلمي لخريجي الجامعات ، وجائزة التميز العلمي لحملة شهادة الماجستير ، وجائزة التميز العلمي لحملة شهادة الدكتوراة ، وجائزة المعلم المتميز وجائزة المدرسة المتميزة .

وتحرص اللجنة المنظمة لجائزة التميز العلمي وفي كل دوراتها منذ انطلاقتها الأولى عام 2006 على عقد سلسلة من الورش التدريبية لفئات الجائزة المختلفة، بحضور رؤساء لجان التحكيم والأعضاء والمعنيين لعرض وشرح كيفية تقديم الملفات، والتعرف على شروط كل فئة من الجائزة على حدة، والتأكيد على أهمية الالتزام بإجراءات تقديم طلبات الترشح والتي انتهت في 31 أكتوبر الماضي.

 

 ويمكن الحصول على طلبات الترشح، والأدلة التعريفية لفئات الجائزة المختلفة عن طريق الموقع الإلكتروني لوزارة التعليم والتعليم العالي.  www.edu.gov.qa/eed

التعليقات

عفوا، لا يوجد تعليقات!

اضف التعليق جديد

عنوان التعليق *
 
الاسم *
 
البريد الإلكتروني
 
التعليق *