تفاصيل الخبر

بمشاركة 15 طالب وطالبة انطلاق برنامج الإقامة الصيفية الفنية بمطافئ

9 يوليو 2019

انطلقت النسخة الثالثة من برنامج الإقامة الصيفية الفنية التي تنظمه متاحف قطر في الفترة من (2019/7/1 م   ~ 2019/1/31 م) بمشاركة 15 طالباً وطالبة من مختلف المدارس الثانوية في الدولة؛ تم اختيارهم بناءً على مشاركتهم الفعالة وفوزهم في معرض مبدعي الفنون البصرية الثالث (هويتي)؛ بحضور مدربين ومجموعة مختارة من الفنانين، وذلك بمطافئ – مقر الفنانين – وبالتعاون مع وزارة التعليم والتعليم العالي.

يهدف برنامج الإقامة الصيفية إلى تشجيع المواهب الناشئة لاستكشاف الفنون وتطوير مهاراتها الفنية، كما يقدم البرنامج للطلاب توجيهات وإرشادات يومية من مدربيهم، ويفتح المجال للنقاشات الفنية مع عدد من الفنانين البارزين في قطر، ويتيح البرنامج أيضاً فرصة للفنانين الشباب لعرض أعمالهم الفنية من خلال تنظيم معرض خاص بإنتاجهم الفني خلال فترة الإقامة الصيفية.

 ويتضمن البرنامج في نسخته الحالية مجموعة متنوعة من الورش التي تساعد على صقل مواهب الشباب الفنية سواء في الرسم أو التلوين أو الطباعة أو النحت أو الرسوم المتحركة. وقد تضمنت فعاليات الأسبوع الأول  مجموعة من ورش العمل حول الرسوم المتحركة، قدمتها المشرفة نورة السعدي، التي أوضحت أن (موضوع اليوم الأول عبارة عن مجلد يصف حياة الطلاب الذاتية، ويسرد ما يحبونه وما يكرهونه من خلال أعمالهم الفنية التي تضمنت رسم شعارات وصور معبرة، وفي اليوم الثاني قدمت ورشة بعنوان "دفتر الرسوم المتحركة"؛ تهدف إلى تعريف الطلاب بأنواع الرسوم المتحركة من خلال العمل اليدوي، وصنع دفاتر تعبر عن حركة أو قصة معينة وباستخدام أدوات فنية، وفي اليوم الثالث قدمت ورشة بعنوان "الرسوم المتحركة باستخدام تقنية معينة لتعبر عن تقنية الثري دي"، حيث تم تعريف الطلاب بنظرية الألوان، كما تم تعريفهم على الفرق بين ألوان الطباعة وألوان الشاشة وعلى الرسم من خلال تقنية الظل والضوء).

وأضافت السعدي: (في اليوم الأخير من الورش التي ألقيتها قدمت ورشة بعنوان "ستوب موشن"، حيث يقوم فيها الطلاب بتأليف قصة، ويتم سردها من خلال استخدام أدوات فنية منها الصلصال والقصاصات الورقية).

ومن جهتها تحدثت المشرفة سلمى عوض عن الورشة التي تقدمها للأسبوع الثاني من برنامج الإقامة الفنية الصيفية، والتي تدور حول رسم الكائنات الخيالية، بحيث تهدف هذه الورشة إلى توسيع مدارك الطلاب، وتعليمهم كيفية استخدام الخيال وتوظيفه في رسوماتهم الفنية؛ بشرط أن تكون فكرة الرسمة واضحة ومقنعة.

وقال الطالب/ بدر صالح البدر من مدرسة عمر بن الخطاب الثانوية للبنين أنه حضر الأسبوع الثاني من برنامج الإقامة الصيفية الفنية، وشارك في ورشة "رسم الكائنات الغريبة" مع زميله من خلال لوحة فنية، عبر فيها عن شعوره تِجاه الكون؛ من خلال رسم كائن غريب باستخدام ألوان الإكريليك وألوان الخشب.

وأعربت الطالبة/ فاطمة الطيري من مدرسة عائشة بنت أبي بكر الثانوية للبنات عن سعادتها للمشاركة ولأول مرة في هذا البرنامج، حيث تعلمت على مدار أسبوعين كيفية التصوير والطباعة والرسم الخيالي، كما أشادت بالجهود المبذولة من قبل المدربين في تطوير ممارساتهم الفنية.

ويتلقى الطلاب المشاركون في برنامج "الإقامة الصيفية الفنية" توجيهات وإرشادات يومية، ويخوضون نقاشات فنية مع عدد من الفنانين البارزين في قطر، ويتجولون في المتاحف وصالات العرض لاستكشاف مصادر الإلهام عبر التفاعل مع الأعمال الفنية المعروضة.

تجدر الإشارة إلى أنه تم توقيع عقود منح الإقامة من قبل أولياء الأمور بمقر مطافئ، وبحضور الطلبة أنفسهم وعددهم 9 (3 طلاب، و 6 طالبات)، وهم: جاسم بو ألفين وبدر صالح البدر من مدرسة عمر بن الخطاب الثانوية للبنين، والطالب سعود خالد البنعلي من مدرسة خليفة الثانوية للبنين، والطالبة حصة محمد آل ثاني من مدرسة نيوتن البريطانية، والطالبة صالحة السبيعي من مدرسة روضة بنت محمد الثانوية للبنات، والطالبات ريم علي الحلكي وليلاس خلدون تسابحجي ومريم خميس القحطاني وفاطمة علي الطيري من مدرسة عائشة بنت أبي بكر الثانوية للبنات، وعقب انتهاء البرنامج سيعرض الطلاب أعمالهم في معرض فني سيُقام في مبنى مطافئ مقر الفنانين بحضور عدد من المسؤولين في التعليم والمهتمين بالفنون التشكيلية.​ 

التعليقات

عفوا، لا يوجد تعليقات!

اضف التعليق جديد

عنوان التعليق *
 
الاسم *
 
البريد الإلكتروني
 
التعليق *
 

الصور المتعلقة

بمشاركة 15 طالب وطالبة انطلاق برنامج الإقامة الصيفية الفنية بمطافئ
بمشاركة 15 طالب وطالبة انطلاق برنامج الإقامة الصيفية الفنية بمطافئ
بمشاركة 15 طالب وطالبة انطلاق برنامج الإقامة الصيفية الفنية بمطافئ