تفاصيل الخبر

التعليم المبكر ينظم الورش التوعوية للمنسقين والمعلمين الجدد

التعليم المبكر ينظم الورش التوعوية للمنسقين والمعلمين الجدد

7 أكتوبر 2019

تنظم إدارة التعليم المبكر في وزارة التعليم والتعليم العالي الورش التوعوية للمنسقين والمعلمين الجدد في مرحلة التعليم التأسيسي خلال الفترة "من الثالث وحتى الثامن من أكتوبر 2019م"، كما ستُعقد في الأسبوع القادم ورش التوعية لمرحلة رياض الأطفال. 

يشارك في الورش التوعوية ما يقارب (240) معلماً ومنسقاً جديداً في مرحلة التعليم التأسيسي ورياض الأطفال، تم تقسيمهم على مجموعتين؛ بحيث يتلقى كل متدرب 12 ساعة تدريبية على مدار يومين في مبنى إدارة التعليم المبكر؛ بهدف توعيته بالمحاور التي تدعم أداءه؛ لدوره في عملية التعليم وتعلم الطلبة في بداية مشواره المهني.

جاء تنظيم هذه الورش من منطلق رؤية وزارة التعليم والتعليم العالي في توفير فرص تعلم دائمة ومبتكرة ورائدة ذات جودة عالية للمجتمع القطري،  وسعي إدارة التعليم المبكر لتحقيق هذه الرؤية من خلال عدة نتائج وسطية منبثقة من الخطة الإستراتيجية لوزارة التعليم والتعليم العالي، ومنها بناء قوى عاملة جديرة ومؤهلة، تتميز بأدائها والتزامها بأخلاقيات العمل في جميع المراحل التعليمية، وخاصة مرحلة التعليم المبكر باعتبارها اللبنة الأساسية.

وتسعى إدارة التعليم المبكر لتوفير فرص التطوير المهني الحديثة وذات الجودة، وفرص لتوعية المنتسبين الجدد للمرحلة من منسقين ومعلمين انضموا هذا العام للعمل في الميدان التربوي لمرحلة التعليم التأسيسي ورياض الأطفال؛ مما يستوجب تقديم الدعم اللازم لهم لمواكبة التغيرات و المستجدات لهذا العام؛ حيث استحدث مسمى منسق الطفولة للغة الإنجليزية، والمسؤول عن مرحلة التعليم التأسيسي ورياض الأطفال. وكما استحدث أيضاً مسمى منسق رياض الأطفال؛ حيث تم دمج مهام منسق كل من (المسار العلمي والأدبي) في رياض الأطفال، وعلى غرار ذلك أيضاً تم دمج مهام المعلمات في المسار العلمي والأدبي لتحمل - من توكل إليها هذه المهام - مسمى معلمة رياض أطفال، ومن هنا وجب العمل على توعية تلك الكوادر حسب المستجدات الأخيرة. 

وركزت ورش المسار العلمي على التوعية نحو المعايير وربطها بمخرجات وخبرات وكفايات التعلم للطلبة، وارتباطها بمكونات الوحدات والدروس في كتاب الطالب، وتمكين المعلمين والمنسقين من تصميم خطط دروس بجودة عالية، والتفاعل في جلسات التحضير الجماعي، كما تم التطرق للأسئلة الصفية الناجحة من حيث صياغتها وارتباطها بالهدف، ودعم مخرجات التعلم وارتباطها بالتخطيط والتنفيذ، وأخيراً تم عرض مواقف تعلم وتقييمها من قبل المنسقين والمعلمين؛ لتطبيق خبرة التعلم في الورشة من خلاله. 

كما تم توعية منسقي ومعلمي المسار الأدبي الجدد وتعريفهم بنموذج الإسناد التدريجي باللغة العربية وكيفية تضمينه خطط الدروس بمرونة، كما تم استعراض معايير جودة خطة التحضير، وآلية جلسة التحضير الجماعي الفعالة، وتمكينهم من صياغة الأهداف الذكية والأسئلة الصفية الفاعلة والمثيرة للتفكير التي تدعم مخرجات التعلم، وأخيراً تم تصميم مواقف تعليمية مثيرة للتفكير. 

وفي نفس السياق؛ ركزت الورش التوعوية في مادة اللغة الإنجليزية على الوعي الصوتي باستخدام الطرق والتقنيات الحديثة وكيفية ربط هرم القراءة بمعايير المناهج، ومن ثم تمت مناقشة عناصر وبنود خطط الدروس وطرق تجويدها وتحسينها، وتمت توعيتهم بآلية جلسات التحضير الجماعية الفعالة. 

وبهذه المناسبة؛ شكر المعلم المستجد/ طارق عدنان الحمد في مدرسة الكعبان إدارة التعليم المبكر، وأشار إلى جهودها المميزة؛ نظراً لحرصها على تطوير منتسبيها من المعلمين.

وأثنت الفاضلة/ مريم القضع المنسقة الجديدة في مدرسة الكرعانة الابتدائية للبنات على مقدمي الورش الذين قدموا الشرح المفصل، وتقبلوا جميع الآراء، وحرصوا على تذليل الصعوبات، وأظهروا التمكن من المادة العلمية والجهد الرائع.

وبدورها قالت السيدة أسماء النعيمي المعلمة حديثة التعيين في مدرسة الرشاد النموذجية للبنين: هذه الورش نافعة ومفيدة لي بنسبة 100%، ويرجع ذلك إلى أنني على الرغم من معرفتي بهذه المعلومات إلا أنني تعرفت على طريقة تطبيقها بشكل صحيح في الميدان القطري؛ ففي مقررات الجامعة كانت المعلومات عالمية تتماشى مع جميع الميادين.

التعليقات

عفوا، لا يوجد تعليقات!

اضف التعليق جديد

عنوان التعليق *
 
الاسم *
 
البريد الإلكتروني
 
التعليق *