سياسات وإرشادات الدعم التعليمي الإضافي

أصدرت هيئة التعليم بالمجلس الأعلى للتعليم مؤخراً مجموعة السياسات والمستندات الإرشادية ومواد الدعم للمدارس بشأن الدعم التعليمي الإضافي للطلبة ذوي صعوبات التعلم والطلبة ذوي الإعاقة والدعم السلوكي.


اطلع على سياسات وإرشادات الدعم التعليمي الإضافي


تم تقسيم هذا الإصدار إلى خمسة أقسام يختص القسم الأول منها بتلبية احتياجات الطلبة ذوي صعوبات التعلم، ويتناول الثاني تلبية احتياجات الطلبة ذوي الإعاقات أما القسم الثالث فيركز على البنود المشتركة بين الطلبة ذوي صعوبات التعلم و ذوي الإعاقات، ويتناول القسم الرابع تعزيز السلوك الإيجابي في المدارس، أما القسم الخامس فيتضمن معلومات إضافية عن العمل مع أولياء الأمور، ومعلومات الاتصال والتعاون مع الجهات والمؤسسات الخارجية وطلب المساعدة من هيئة التعليم.

وانطلاقاً من التزام دولة قطر بتوفير خدمات تعليمية شاملة قادرة على تلبية احتياجات جميع الطلبة، وتزويدهم بخبرات تعليمية ذات نوعية متميزة، يحدوها في ذلك الرغبة في إعداد جميع الطلبة الإعداد الكافي للتعامل مع التحديات والفرص التي سيواجهونها عندما يكبرون كالأدوار والمسؤوليات الخاصة بالمواطنة الصالحة والتعلم مدى الحياة والانخراط في قطاع الأعمال، يهدف الإصدار إلى دعم المدارس المستقلة وتوفير مواد إرشادية تساعدها في سعيها للاضطلاع بمسؤوليتها التعاقدية تجاه الطلبة ذوي احتياجات الدعم التعليمي الإضافي وتندرج تحت هذه الفئة الطلبة ذوي مشكلات التعلم والطلبة ذوي صعوبات التعلم الخاصة والطلبة ذوي الإعاقات كما تشمل أيضاً الدعم السلوكي.

ويتضمن القسم الأول من مجموعة الوثائق الموجهة إلى المدارس سياسة تلبية احتياجات الطلبة ذوي صعوبات التعلم، والمراجعة الذاتية للمدرسة ومقارنة بين الممارسات التقليدية وأفضل الممارسات الحالية ودورة السلبية والفشل التي قد يتعرض لها الطلبة ذوي صعوبات التعلم . ويتناول القسم الثاني سياسة تلبية احتياجات الطلبة ذوي الإعاقات ولمحة عن الطلبة ذوي الإعاقة الجسدية والحركية والطلبة ذوي الإعاقات الذهنية وذوي اضطراب الطيف التوحدي وذوي اضطرابات الكلام واللغة وذوي الإعاقات السمعية والبصرية. كما يتضمن القسم الثالث مدخل الاستجابة للتدخل ونموذج المستويات الثلاث لدعم الطلبة ذوي صعوبات التعلم والطلبة ذوي الإعاقة، وإرشادات للمدارس لتوظيف والعمل مع الأخصائيين والكادر غير التعليمي فيما يتعلق بدعم الطلبة ذوي الحاجة إلى الدعم التعليمي الإضافي، كما يضم عدة إرشادات للمدارس حول إجراءات التسجيل والانتقال وإجراء الاختبارات التشخيصية التقييم والتخطيط لبرامج التطوير المهني واختيار المصادر المتخصصة.

ويركز القسم الرابع على تلبية احتياجات الطلبة الذين يعانون من اضطراب فرط الحركة ونقص الانتباه وأداة المراجعة الذاتية لدعم السلوك الايجابي . وأخيراً يتوجه القسم الخامس إلى أولياء الأمور ويتضمن إرشادات للمدارس حول كيفية التعامل معهم، كما يتناول تطوير العلاقات ما بين المدرسة ومؤسسات المجتمع لدعم الطلبة ذوي الحاجة للدعم التعليمي الإضافي. كما يتضمن الإصدار معلومات الاتصال بفريق الدعم الإضافي بهيئة التعليم.


اطلع على سياسات وإرشادات الدعم التعليمي الإضافي

​​