تخطي أوامر الشريط
التخطي إلى المحتوى الأساسي
تسجيل الدخول
اضغط مفتاح "ENTER" لفتح القائمة الفرعية للتنقل بين عناصر مختلفة ، استخدم سهم لأعلى وسهم لأسفل ، لإغلاق القائمة الفرعية استخدم ESCAPE

نظام التعليم

يعتبر تصميم مؤسسات تربوية عالية الجودة وملهمة، تنتج جيلا مفكرا ومستقلا وواثقا يعتمد على نفسه ويواكب بسلاسة تطور المجتمعات الحديثة، من أهم أهداف التعليم في دولة قطر ويتسق مع رؤيتها الوطنية لعام 2030.

وبهدف تمكين المجتمع القطري من تحقيق التنمية المستدامة، تستثمر الدولة استثمارات هائلة في قطاع التعليم، حيث يستحوذ القطاع على أكثر من 22 مليار ريال من موازنة سنة 2020، أي ما يعادل 10.5% من إجمالي الميزانية.

تشرف وزارة التعليم والتعليم العالي على المنظومة التعليمية في دولة قطر حيث تعمل على بناء وتوسعة مؤسسات التعليم الأ​ساسي من خلال توفير مدارس وبدائل تعليمية متنوعة تلبي الاحتياجات الفردية للطلاب وأ​​ولياء الامور. 

كما توفر الوزارة للطلاب كل الترتيبات والتسهيلات والامتيازات التي بوسعها دعم وإثراء مسيرتهم التعليمية، كالابتعاث الحكومي والقسائم التعليمية وغيرها، وتوفر الوزارة أجود وأحسن الكوادر التعليمية والتربوية وتقوم بترخيصهم وتدريبهم وتطويرهم عبر برامج ومراكز تستجيب لأجود المعايير وتتوافق مع القيم والثقافة القطرية.

يقسم السلم التعليمي في قطر إلى مرحلتين وهما من الروضة حتى المستوى الثاني عشر ومرحلة التعليم العالي.

​من الروضة حتى المستوى الثاني عشر
تلبي هذه المرحلة مختلف الاحتياجات التعليمية الأساسية للطلاب، وتوفر لهم مجموعة متطورة من الخيارات والاختصاصات التي تتماشى مع احتياجاتهم الفردية، ويدرس في هذه المرحلة أكثر من 196 ألف طالب وطالبة في أكثر من 208 مدرسة حكومية، في حين يدرس قرابة 200 ألف طالب وطالبة في أكثر من 310 خاصة.  

التعليم العالي
الكليات والجامعات في دولة قطر مفتوحة لكل الجنسيات، حيث تستقطب الطلبة من مختلف أنحاء العالم نظرا لجودة البرامج والمناهج التعليمية، وتعد جامعة قطر الجامعة الوطنية، إضافة إلى وجود حوالي 27 جامعة وكلية تمثل فروعا لمؤسسات تعليم عالي عالمية أ​​خرى.

وتقدم الوزارة العديد من المزايا للطلبة القطريين المؤهلين للالتحاق بأفضل الجامعات المحلية والعالمية عبر برنامج الابتعاث الحكومي. 

للمزيد من المعلومات عن برامج الابتعاث تصفح هذا الرابط.​